محمد بن سلمان: نستطيع أن نعيش في 2020 من دون النفط - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » الإمارات » محمد بن سلمان: نستطيع أن نعيش في 2020 من دون النفط

الامير محمد بن سلمان
ولى ولى العهد السعودي الامير محمد بن سلمان
اخبار الإمارات خليجي رئيسى محليات

محمد بن سلمان: نستطيع أن نعيش في 2020 من دون النفط

أكد الأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد السعودي، أن رؤية السعودية التي أعلن عنها أمس الاثنين، تمثل أهداف المملكة في التنمية والاقتصاد لـ15 سنة مقبلة، مؤكدًا أن السعودية تستطيع أن تعيش في 2020 من دون النفط.

وكشف أن الرؤية كانت ستطلق سواء بارتفاع سعر النفط أو انخفاضه، مشيرا أنها لا تحتاج إلى أسعار نفط مرتفعة بل تتعامل مع أقل أسعاره.

وتحدث ولي ولي العهد عن شركة “أرامكو” التي يراها جزءًا من رؤية السعودية 2030، قائلًا إن أول فائدة لطرح “أرامكو” ستكون الشفافية لأن الناس تضايقت من غياب بياناتها، مشيرًا إلى أن طرح جزء منها سيجعلها شفافة وتحت رقابة البنوك والجميع، فيما سيكون اكتتابها الأكبر في التاريخ.

مصادر بديلة
وحول خطته في الاعتماد على مصادر دخل غير نفطية، قال محمد بن سلمان “أصبحت لدينا حالة إدمان نفطية في السعودية فعطلت تنمية القطاعات كثيرًا”، مشيرًا إلى أن المملكة أسست وأدارها الملك عبد العزيز ورجاله من دون نفط.

وبين محمد بن سلمان أن صندوق الاستثمارات لن يدير «أرامكو» بل سيكون هناك مجلس إدارة، كاشفًا أن هذا الصندوق سيسيطر على 10% من القدرة الاستثمارية في العالم، فيما سيتم تحويل أراضي للدولة إلى صندوق الاستثمارات لتطويرها وحل مشاكل في المدن.

نقاط قوة
وقال محمد بن سلمان إن السعودية تملك 3 نقاط قوية لا ينافسها عليها أحد، “فعمقنا العربي والإسلامي وقوتنا الاستثمارية وموقعنا الجغرافي نقاط قوة لنا، جسر الملك سلمان سيكون أهم معبر بري في العالم، والذي سوف يوفر فرصًا ضخمة للاستثمار والبناء، استثمار الموقع الجغرافي سيجعل البضائع تمر من خلال السعودية بمئات المليارات”.

واعتبر محمد بن سلمان سنة 2015 سنة الإصلاح السريع، فيما ستكون 2016 سنة الإصلاح السريع الممنهج والمخطط له، مضيفا أن الملك سلمان عمل عملاً قوياً لهز رأس الهرم في السلطة التنفيذية.

“البطاقة الخضراء” والسياحة
وحول مشروع البطاقة الخضراء قال محمد بن سلمان إنه سيمكن العرب والمسلمين من العيش طويلًا في المملكة، وسيكون رافدًا من روافد الاستثمار، لافتًا إلى أنه سيطبق خلال السنوات الخمس المقبلة.

واعترف محمد بن سلمان بوجود شح في الخدمات الثقافية في السعودية، رغم وجود حضارات مندثرة منذ آلاف السنين، مؤكداً فتح المجال للسياحة لجميع الجنسيات بما يتوافق مع قيم ومعتقدات المملكة.

هيكلة الدعم
وقال محمد بن سلمان إن هيكلة قطاعات في وزارة المالية بينها إعداد الميزانية ستتم خلال سنتين، مشيرًا إلى أن جميع مشاريع البنية التحتية مستمرة وقائمة ولن يتوقف شيء، مؤكدًا أن إعادة هيكلة قطاع الإسكان ستساهم في رفع نسب تملك السعوديين، كاشفًا أن وزارة المياه فشلت في إعادة هيكلة الدعم في المياه لأنه لا يجوز أن يذهب دعم الطاقة والمياه إلى الأثرياء.

وأشار إلى أن الدعم سيكون لأصحاب الدخل المتوسط وما دون المتوسط، وأن الأثرياء الذين سيعترضون على إعادة تعرفة الدعم سيصطدمون مع الشارع، مشددًا على أن دعم الطاقة والمياه سيطبق حتى على الأمراء والوزراء.

وكشف محمد بن سلمان عن إنشاء شركة قابضة للصناعات الحكومية ستطرح لاحقًا في السوق نهاية 2017، ستمكّن المواطن من الاطلاع على الصفقات العسكرية بشكل واضح، مضيفًا: “جيشنا الثالث في الإنفاق العسكري والعشرين في التقييم، وهذا خلل”، مبديًا أمله بأن تكون السعودية من أقل دول العالم في نسب الفساد، مشيرًا إلى أن الخصخصة جزء مهم في مكافحة الفساد.

وكان مجلس الوزراء السعودي وافق على “رؤية المملكة 2030″، فيما وجه الملك سلمان بن عبدالعزيز مجلس الشؤون الاقتصادية برسم الرؤى التنموية للمملكة.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *