#مصر: إعلان #الطوارئ في #سيناء أجهض #الإرهاب - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار » عربى » #مصر: إعلان #الطوارئ في #سيناء أجهض #الإرهاب

شريف إسماعيل يلقي بيان الحكومة المصرية أمام البرلمان
اخبار عربى

#مصر: إعلان #الطوارئ في #سيناء أجهض #الإرهاب

قال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، أمس الثلاثاء، إن إعلان حالة الطوارئ في بعض المناطق بسيناء لم يقض على الإرهاب ولكنه أجهضه وساعد الأجهزة الأمنية على محاصرته والتقليل منه.

وأضاف إسماعيل، في بيانه أمام البرلمان بشأن قرار رئيس الجمهورية إن السبب في القرار يرجع إلى “استمرار العمليات “الإرهابية” واستمرار عمليات الذعر، واستهداف القضاة والعمال وأهالي سيناء”.

وتابع رئيس الوزراء المصري: “الهدف من مد حالة الطوارئ في سيناء هو إتاحة بعض التدابير ‏للأجهزة الأمنية، خاصةً وأن الإرهاب يريد تحويلها لمنطقة خارج ‏السيطرة، في ظل قيام جهات داخلية وخارجية بدعم الجماعات الإرهابية، ‏كذلك متطلبات استمرار العملية العسكرية هناحق الشهيد” مشيراً إلى ‏توفير التأمين اللازم للعمليات، ودعم مشروعات التنمية بمدن محافظة ‏سيناء وتنفيذ مخططات التنمية بها”‎.

وأصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأسبوع الماضي، قراراً جمهورياً بمد حالة الطوارئ في عدد من مناطق سيناء لمدة 3 أشهر.

وقال الوزير المصري للشؤون القانونية والبرلمان مجدي العجاتي، في تصريح سابق، إن الحكومة أخطرت البرلمان بقرار تمديد حالة الطوارئ في سيناء لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيال ذلك وفقاً للدستور واللائحة الداخلية.

وتنص المادة (154) من الدستور على أن “يعلن رئيس الجمهورية، بعد أخذ رأي مجلس الوزراء، حالة الطوارئ، على النحو الذي ينظمه القانون، ويجب عرض هذا الإعلان على مجلس النواب خلال الأيام السبعة التالية ليقرر ما يراه بشأنه. وإذا حدث الإعلان في غير دور الانعقاد العادي، وجب دعوة المجلس للانعقاد فوراً للعرض عليه. وفي جميع الأحوال، تجب موافقة أغلبية عدد أعضاء المجلس على إعلان حالة الطوارئ، ويكون إعلانها لمدة محددة لا تجاوز ثلاثة أشهر، ولا تمد إلا لمدة أخرى مماثلة بعد موافقة ثلثي عدد أعضاء المجلس. وإذا كان المجلس غير قائم، يعرض الأمر على مجلس الوزراء للموافقة، على أن يعرض على مجلس النواب الجديد في أول اجتماع له. ولا يجوز حل مجلس النواب أثناء سريان حالة الطوارئ”.

وكان الرئيس المصري أصدر قراراً، في أكتوبر (تشرين الأول) 2014، بإعلان حالة الطوارئ وفرض حظر التجوال في مناطق بسيناء لمدة ثلاثة أشهر عقب وقوع هجوم إرهابي استهدف نقطة أمنية في كرم القواديس بالشيخ زويد ما أسفر عن مقتل 33 جندياً، ومنذ ذلك الحين تمدد حالة الطوارئ كل ثلاثة أشهر كان آخرها في يناير (كانون الثاني) 2016.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *