موسكو وواشنطن على بعد خطوات من الاتفاق حول حلب
الرئيسية » اخبار » موسكو وواشنطن على بعد خطوات من الاتفاق حول حلب

كيري ولافروف
كيري ولافروف
اخبار رئيسى عربى

موسكو وواشنطن على بعد خطوات من الاتفاق حول حلب

image_pdfimage_print

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، اليوم الخميس، أن عسكريين من روسيا والولايات المتحدة سيلتقون في الساعات القريبة المقبلة للتوصل إلى اتفاق نهائي بشأن تنسيق الجانبين في حلب السورية.

ونقلت قناة (روسيا اليوم) عن ريابكوف قوله – خلال زيارته إلى إيران: “نحن على بعد خطوات من إيجاد حل للوضع الخاص في حلب.. وسيلتقى عسكريونا (الروس والأمريكيون) من جديد خلال الساعات القريبة المقبلة، للتوصل إلى اتفاق نهائي. ولم نتوصل حتى الآن إلى هذا الاتفاق”.

وأكد الدبلوماسي الروسي أن الجانبين الروسي والأمريكي حققا تقدماً في الفصل بين الإرهابيين والمعارضة المعتدلة في سوريا.

من جهته، جدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إصرار روسيا على إطلاق حوار سوري كامل النطاق من أجل تسوية الأزمة في أقرب وقت ممكن.

وقال لافروف – في تصريحات أوردتها قناة (روسيا اليوم) الإخبارية اليوم الخميس: “إننا نصر على إطلاق حوار سياسي حقيقي في سوريا في أقرب وقت، وسبق أن تم تفويض الأمم المتحدة بإطلاق هذا الحوار، لكنها حتى الآن لا تتسرع في هذا الاتجاه”.

وأوضح لافروف أن بلاده تبذل جهودا كثيفة من أجل تسوية الأزمة السورية، ومحاربة الإرهاب، وتخفيف معانة السكان، لافتا إلى أن موسكو تعمل دائماً انطلاقاً من مبادئ القانون الدولي.

وقال لافروف أن موسكو استرشدت بمبادئ القانون الدولي عندما قررت الاستجابة لطلب الحكومة السورية، وأرسلها مجموعة من القوات الجوية والفضائية إلى سوريا لمحاربة “داعش” و”جبهة النصرة”، والجماعات الإرهابية الأخرى التي تتعاون مع هذين التنظيمين.

وأوضح أن روسيا تعمل على تحقق العديد من الأهداف المهمة، والتي تتعلق بتحسين الوضع الإنساني للسكان السوريين، ولا سيما في المناطق المحاصرة من قبل المسلحين.

Print Friendly

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *