نجاة قائد عسكري يمني بارز من #محاولة_اغتيال - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار » عربى » نجاة قائد عسكري يمني بارز من #محاولة_اغتيال

الحليلي يزور من أصيبوا في الهجوم على موكبه
الحليلي يزور من أصيبوا في الهجوم على موكبه
اخبار عربى

نجاة قائد عسكري يمني بارز من #محاولة_اغتيال

image_pdfimage_print

ذكرت وكالة سبأ للأنباء الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أن انتحاريا قتل ثلاثة أشخاص على الأقل وأصاب 12 أمس الأربعاء في هجوم على موكب قائد عسكري كبير نجا من الاعتداء.

وقبل ذلك قدر مسؤول أمني عدد ضحايا الهجوم الذي وقع قرب منطقة القطن بثمانية قتلى و17 مصابا بينهم اللواء الركن عبدالرحمن الحليلي قائد المنطقة العسكرية الأولى.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، لكن إسلاميين متشددين من تنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية نفذوا هجمات متكررة على الجيش اليمني وقوات الأمن في جنوب وشرق البلاد في الأشهر القليلة الماضية.

وبعد ذلك زار الحليلي الذي كان في طريقه لتفقد قوات الحكومة اليمنية لدى وقوع الهجوم، الجنود الجرحى في مستشفى سيئون وتعهد “باستئصال هذه النبتة الخبيثة الدخيلة على الوطن.”

وقبل البيان الرسمي قال مسؤول أمني محلي إن القتلى ثمانية بينهم مدنيان وقال إن 17 شخصا أصيبوا بينهم الحليلي.

وطرد أنصار هادي في عملية عسكرية بقيادة الامارات في إطار التحالف الذي تقوده السعودية، متشددي القاعدة من عاصمة محافظة حضرموت في ابريل/نيسان.

وأدى التهديد المتزايد للمتشددين إلى إجراء محادثات سلام برعاية الأمم المتحدة بين حكومة هادي والحوثيين ولا تزال المحادثات جارية في الكويت.

وتواتر الاعتداءات الارهابية التي تستهدف عادة كبار المسؤولين الأمنيين، يعكس حرص المتطرفين على زعزعة استقرار عدن العاصمة المؤقتة لليمن.

واستغل المتشددون الحرب الأهلية بين أنصار هادي المدعومين من السعودية والحوثيين المدعومين من إيران للسيطرة على بعض المناطق في جنوب وشرق اليمن وتجنيد أتباعهم.

وتسبب انقلاب الحوثيين على الحكم بقوة السلاح في تزايد نفوذ الجماعات الارهابية التي نجحت في ايجاد موطئ قدم لها مستغلة الفراغات الأمنية التي أحدثتها المليشيا الشيعية المدعومة من ايران.

Print Friendly

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *