نيسان تفوز بأربعة سباقات "جي تي 500" في "سوبر جي تي 2016" - الوطن العربي
الرئيسية » رياضة » نيسان تفوز بأربعة سباقات “جي تي 500” في “سوبر جي تي 2016”

نيسان
نيسان
رياضات أخرى رياضة

نيسان تفوز بأربعة سباقات “جي تي 500” في “سوبر جي تي 2016”

واصلت فرق شركة “نيسان” مسيرتها الخالية من الهزائم في بطولة “سوبر جي تي 2016” بفوز سائقيها هيرونوبو ياسودا وجواو باولو دي أوليفيرا على حلبة “فوجي إنترناشيونال سبيدواي” اليابانية ضمن فئة “جي تي 500”. ويأتي هذا الانتصار عقب تحقيق الشركة المركز الأول في 4 سباقات متتالية عبر سائقيها تسوغيو ماتسودا، وروني كوينتاريلي اللذان حققا الفوز في الجولتين الافتتاحيتين؛ ودايكي ساساكي، وماساتاكا ياناغيدا اللذان نجحا في الظفر بلقب الجولة الأخيرة على حلبة “سوجو”.

وبعد الانطلاق من المركز الأول نتيجة تصدره مرحلة التجارب، استطاع دي أوليفيرا توسيع الفارق بينه وبين ساتوشي موتوياما، زميله المتألق في فريق “نيسان”، إلى 11 ثانية قبل الدخول الأول لسيارة السلامة إلى الحلبة. وبعد استئناف السباق، نجح السائق البرازيلي مجدداً في توسيع الفارق عن منافسيه قبل تولي زميله مسؤولية القيادة في الدورة 33.

ولم يواجه الفريق رقم 12 أي منافسة تذكر أثناء توجهه لبلوغ خط النهاية حيث نال المركز الأول بفارق زمني مريح قدره 25.424 ثانية. وشكل هذا الفوز تتويجاً رائعاً لجهود السائقين ياسودا وأوليفيرا اللذان تصدرا سباق الـ 500 كم حتى ثلاث دورات من النهاية على حلبة “فوجي” في شهر مايو الماضي قبل أن تواجههما مشكلة في الإطارات.

وبهذه المناسبة، قال دي أوليفيرا: “ينتابنا شعور رائع بالفوز، ولا سيما في ظروف الطقس الحار وخروج سيارة السلامة إلى الحلبة في مرحلة حاسمة من عمر السباق عندما يتوجه السائقون لوقفات الصيانة؛ مما لم يترك لنا أي مجال للخطأ”.

وأضاف أوليفيرا: “انطلقت بقوة بعد وقفة الصيانة واستطعت توسيع الفارق مع المنافسين لكني واجهت ضغوطاً كبيرةً بعد خسارة الفارق الذي حققته، والذي وصل إلى 11 ثانية قبل دخول سيارة السلامة إلى الحلبة. كما اضطررنا للمخاطرة في الكثير من لحظات السباق الذي تطلّب منّا بذل جهد كبير، ولكن نجح ياسودا بالوصول إلى خط النهاية بعد قيادته الرائعة للسيارة. لقد كان سباقاً حافلاً بالنسبة لنا”.

وعلى الرغم من تحميل سيارتهما لثقل إضافي بلغ 84 كغ؛ حسب ما تملي قواعد السباق، نجح متصدرا الترتيب العام ماتسودا وكوينتاريلي في الوصول إلى خط النهاية في المركز الرابع ليرفعا رصيد نقاطهما في صدارة السائقين إلى 13 نقطة.

وفي المقابل، واجه ثنائي “نيسان” الآخر مجموعة من التحديات على حلبة “فوجي”، حيث اضطر كاتسوماسا تشيو لمغادرة السباق عبر بوابة الحلبة رقم 46 بعد اصطدامه بجدار اللفة الأولى إثر مشاكل ميكانيكية في السيارة. كما واجه الفائزان بالجولة الأخيرة من السباق ساساكي وياناغيدا مشكلة في المحرك أجبرتهما على الخروج المبكر.

ويشار إلى أن سباق “سوزوكا” لمسافة 1000 كم، والذي يمثل الجولة المقبلة من سباقات “سوبر جي تي”، سيقام يومي 27 – 28 أغسطس الجاري.

ماردنبورو وهوشينو يواصلان المنافسة في سباقات “جي تي 300”
سجل السائقان جان ماردنبورو، الفائز بسباق “أكاديمية جي تي”، وزميله الياباني كازوكي هوشينو عودةً موفقة على حلبة “فوجي” بعد قيادة مذهلة أتاحت لهما إحراز نقاط مهمةً ضمن بطولة فئة “جي تي 300”.

وبعد جولة مخيبة للآمال في الجولة التأهيلية، انطلق هوشينو من المركز 17 في ترتيب السائقين، إلا أن ثنائي “نيسان” نجح في تحقيق تقدم لافت خلال مراحل السباق بفضل براعة ماردنبورو في قيادة السيارة نحو خط النهاية ليحصدا المركز السادس.

وفي هذا السياق، قال ماردنبورو: “نجح كازوكي بتحقيق انطلاقة قوية دفعته 3 مراكز نحو الأمام، ولكن بقاءنا ضمن تكتل السيارات عند بداية السباق أعاق من قدرته على اجتياز المنافسين، فضلاً عن ظروف الطقس الحار التي أثرت على أداء السيارة أثناء القيادة بسرعات عالية على المسار الرئيسي المستقيم للحلبة”.

وأضاف: “بذلت قصارى جهدي بعد أن توليت مسؤولية القيادة لـ 39 لفة، ونجحت بتحقيق المركز السادس. لقد كانت فرحتنا كبيرةً بهذا الإنجاز قياساً مع الوزن الإضافي الذي تم تحميله لسيارتنا. ولكن إذا نظرنا إلى الجانب الإيجابي لتجربة اليوم، سنرى أن سيارات منافسينا سيتم تحميلها بثقل إضافي في المرحلة المقبلة. وفيما نتطلع لخوض سباق ’سوزوكا‘ البالغ طوله 1000 كيلومتر، فإننا عازمون على الاقتراب أكثر من الصدارة، خصوصاً وأن طموحات الجميع متساوية للفوز بهذا السباق الذي سيشكل نقطة تحول في مجريات البطولة. وبالتالي، سيسعى الجميع للفوز به”.

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *