هل رحيل بوجبا سيفسد حلم السيدة العجوز الأوروبي ؟ - الوطن العربي
الرئيسية » رياضة » أوروبا » هل رحيل بوجبا سيفسد حلم السيدة العجوز الأوروبي ؟

بوجبا مع يوفنتوس
بوجبا مع يوفنتوس
أوروبا رياضة

هل رحيل بوجبا سيفسد حلم السيدة العجوز الأوروبي ؟

image_pdfimage_print

بدأ العد التنازلي لانطلاقة الموسم الكروي الجديد في القارة الأوروبية ومعه تسعى الأندية لإنهاء عملها في السوق مع دخول أغسطس “شهر الحسم”، وسيُسلط لكم فريق عمل Goal الضوء على تحركات أبرز الأندية الأوروبية في الميركاتو حتى الآن بالإضافة إلى العمل المنتظر منها حتى إغلاق السوق في 31 من الشهر الجاري.

في هذا التقرير سنرصد العمل المميز الذي قام به يوفنتوس، بطل الدوري الإيطالي الساعي لنقل سيطرته على البطولة المحلية إلى دوري أبطال أوروبا، حيث يُعتبر الفوز بالكأس ذات الأذنين الهدف الأبرز للسيدة العجوز، بعد الفوز بخمسة ألقاب اسكوديتو على التوالي.

ويُعتبر يوفنتوس من الأندية النشيطة في سوق الانتقالات، بإبرامه خمس صفقات جديدة ومن العيار الثقيل، فحصل على داني ألفيش من برشلونة، ميراليم بيانيتش من روما، ماركو بياتسا من دينامو زغرب، المهدي بنعطية من بايرن ميونخ وجونزالو هيجوايين من نابولي، بمجموع 150 مليون يورو.

وفي الجانب الآخر، ودّع يوفنتوس كل من ألفارو موراتا الذي عاد إلى ريال مدريد، سيموني بادوين إلى كالياري ومارتن كاسيريس بعد انتهاء عقده بمجموع 30.6 مليون يورو، كما يُنتظر رحيل بول بوجبا إلى مانشستر يونايتد، ومع ذلك تبقى هذه الأسماء حصيلة أولية، حيث يتوقع رحيل المزيد من اللاعبين مع تفعيل العمل بقانون 17 + 4 + 4 للموسم الأول في السيري آ، وهو ما سنأتي على شرحه في الفقرات القادمة.

وبنظرة أقرب إلى أسماء الوافدين الجدد، فإن إدارة يوفنتوس عززت التشكيلة الأساسية للمدرب ماسيمليانو أليجيري بثلاثة أسماء، كما وفرت المزيد من الخيارات على الدكة.

ميراليم بيانيتش، لاعب آخر من أبرز لاعبي الدوري الإيطالي، حصل عليه يوفنتوس من منافس مباشر وهو روما، صانع ألعاب فريق العاصمة الإيطالية كان الأفضل بين زملائه الموسم الماضي بتسجيل 10 أهدافٍ وصناعة 12 غيرها.

لم يكن أحد يتوقع أن يتنازل عنه روما ليوفنتوس لكن 38 مليون قيمة الشرط الجزائي في عقده غيّرت الواقع وخصوصًا بعد أن تنازل ميراليم عن 6 مليون يورو هي حصته من ذلك المبلغ لتحقيق حلمه بالفوز بالألقاب.

بالتعاقد مع بيانيتش، حصل ماسيمليانو أليجري أخيرًا على صانع الألعاب الذي لطالما بحث عنه لتطبيق طريقة اللعب المُفضلة لديه 4-3-1-2، لكنه حصل أيضًا على بديلٍ لأندريا بيرلو القادر على لعب دور الريجستا أمام المدافعين في طريقة 3-5-2، خصوصًا مع إصابة كلاوديو ماركيزيو الذي قام بهذا الدور الموسم الماضي، ولا ننسى أن بيانيتش هو أحد أفضل منفذي الضربات الحرة في أوروبا.

داني ألفيس، أبرز لاعبي برشلونة في السنوات الماضية وفاز معهم بالكثير من الألقاب، صاحب أكبر عدد من التمريرات الحاسمة لليونيل ميسي، رحل مجانًا رغم تجديد عقده الصيف الماضي فقط مستغلًا بندًا يسمح له بفك الارتباط دون أي مقابل قبل 5 يونيو 2016.

اعتاد مشجعو برشلونة انتقاد ألفيش على هفواته الدفاعية متناسين تأثيره الكبير وكم كان رائعًا، ربما حان الوقت ليدركوا قيمته وأنه أحد أفضل الأظهرة اليُمنى في العالم، والتي سينتظرون وقتًا طويلًا ليروا مثلها.

وسيستفيد يوفنتوس من الحلول الهجومية التي سيُقدمها ألفيش على الطرف الأيمن، بالإضافة إلى الخبرة الأوروبية الكبيرة لصاحب الـ 35 عامًا الفائز بثلاثة ألقاب دوري أبطال أوروبا مع برشلونة.

ماركو بياتسا، إحدى جواهر المنتخب الكرواتي التي تألقت في بطولة اليورو الأخيرة خصوصًا في مواجهة المنتخب الإسباني، جذب انتباه العديد من الأندية له وكان هدفًا أول لميلان الذي عرض عليه أموالًا أكثر، لكنه فضّل الانضمام ليوفنتوس المُشارك في دوري أبطال أوروبا.

صاحب الـ 23 عامًا كلف خزينة السيدة العجوز 23 مليون يورو، وهو قادر على اللعب كمُهاجمٍ ثانٍ أو على الجناحين، لكنه يُفضل اللعب في خط الوسط خلف المُهاجمين، وهو يتميز بالسرعة والقدرة على المراوغة بالإضافة إلى دقة تمريراته وقوة تسديداته، يُذكّر جماهير يوفنتوس بالزئبقي بافل نيدفيد، وبالنسبة لوكيل أعماله فهو خليط بين كاكا وكريستيانو رونالدو.

وعلى الرغم من ذلك فإن فرص الحصول على مركزٍ أساسي في تشكيلة يوفنتوس قليلة جدًا، على الأقل في بداية الموسم الجديد، وقد يحتاج بياتسا لإثبات نفسه للمدرب أليجري الذي قد يضطر إلى تغيير طريقة لعبه لاستيعاب موهبة دينامو زغرب.

المهدي بنعطية، اسم ليس غريب على متابعي البطولة الإيطالية، تألق مع أودينيزي وبرز مع روما كأفضل مدافعي السيري آ، قبل أن ينتقل إلى بايرن ميونخ في صيف 2014 إلا أن مسيرته هناك انتهت مبكرًا بسبب مشاكل بدنية وإصابات متكررة.

الدولي المغربي انضم ليوفنتوس على سبيل الإعارة مقابل 3 مليون يورو مع أحقية الشراء مقابل 17 مليون يورو، وهو شرط يُصبح إلزاميًا إن شارك اللاعب في عدد معين من المباريات الموسم المقبل، أي أن يوفنتوس سيكون متأكدًا من حالة اللاعب البدنية قبل اتخاذ قرار حاسم بشأنه.

ومن غير المنتظر أن يحصل بنعطية على مركزٍ أساسي بوجود ثلاثي الـ BBC المتألق، لكن مع الإصابات المتكررة لجورجيو كيليني وتقدم أندريا بارزالي في العمر، فإن الفرصة ستكون متاحة لصاحب الـ 29 عامًا لإثبات نفسه.

بنعطية لعب مباراتين بالفعل مع يوفنتوس وقدّم أداءً مميزًا، ليس فقط على المستوى الدفاعي بل حتى الهجومي، حيث سجل هدفين في مرمى توتنهام وجنوب الصين ليرفع سقف التوقعات المنتظرة منه.

Print Friendly

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *