واشنطن تهدد بإسقاط مقاتلات الأسد وبوتين فى الحسكة
الرئيسية » اخبار » القوات الكردية تسيطر على الحسكة.. وواشنطن تهدد الأسد

المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية بيتر كوك
المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية بيتر كوك
اخبار رئيسى عربى

القوات الكردية تسيطر على الحسكة.. وواشنطن تهدد الأسد

قال المرصد السوري لحقوق الانسان المعارض، إن القوات الكردية تمكنت من السيطرة على ما نسبته 90 في المائة من مدينة الحسكة، شمال سوريا، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام السوري.

وقال المرصد في تقريره: “تمكنت القوات الكردية من السيطرة على سجن الحسكة المركزي في مدينة الحسكة، عقب اشتباكات عنيفة بين القوات الكردية وقوات الأمن الداخلي الكردي (الأسايش) من جهة، وقوات النظام وقوات الدفاع الوطني من جهة أخرى في منطقة السجن، وبذلك تكون القوات الكردية قد سيطرت على نحو 90 في المائة من مدينة الحسكة.”

ويشار إلى أن هذه الأنباء تأتي بعد الضجة الكبيرة التي أثارها قيام قوات النظام السوري بالإغارة على مواقع قريبة من قوات أميركية تقوم بتدريب وتقديم المساعدة الاستشارية لقوات سوريا الديمقراطية في الحسكة الأمر الذي وصفه مسؤولون أميركيون بأنه “غير اعتيادي” مؤكين على أن الولايات المتحدة الأميركية ستقوم بما يلزم في سبيل حماية قواتها لافتا إلى أن تنفيذ سلاح الجو السورية لغارة مرة أخرى قد يؤدي إلى خطر فقدانها.

إلى ذلك، وجهت الولايات المتحدة، تحذيرا جديدا إلى النظام السوري، مؤكدة استعدادها لإسقاط مقاتلاته إن هددت قوات التحالف الدولي التي تقاتل داعش في سوريا.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية بيتر كوك للصحفيين “سندافع عن عناصرنا في الميدان، وسنفعل ما يلزم دفاعا عنهم”، مضيفا “ننصح النظام السوري بأن يبقى بعيدا عن هذه المناطق”.

وأرسلت واشنطن الأسبوع الماضي للمرة الأولى مقاتلات إلى مدينة الحسكة لحماية قوات خاصة تابعة لها تقدم المشورة للمقاتلين الأكراد الذين استهدفهم قصف شنته قوات النظام السوري على مدى يومين متتاليين.

وأوضح كوك “هذه ليست منطقة حظر طيران، لكن يستحسن أن يتجنب النظام السوري تلك المناطق التي تعمل فيها قوات التحالف”.

وبحسب كوك فإن هذا التحذير يشمل أيضا المقاتلات الروسية. وقال “إذا هددت القوات الأميركية، فلدينا الحق في الدفاع عن قواتنا”.