وزير النقل والاتصالات يرعى ختام مسابقة المرشدي الثامنة بصحار - الوطن العربي
الرئيسية » محليات » سلطنة عمان » وزير النقل والاتصالات يرعى ختام مسابقة المرشدي الثامنة بصحار

أحمد الفطيسي
أحمد الفطيسي
سلطنة عمان محليات

وزير النقل والاتصالات يرعى ختام مسابقة المرشدي الثامنة بصحار

تحت رعاية معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات، نظم فريق الهلال الرياضي الثقافي التابع لنادي صحار حفل ختام مسابقة الشيخ محمد بن عبدالله المرشدي ـ رحمه الله ـ للقرآن الكريم في نسختها الثامنة وذلك بمجلس عام الصويحرة بولاية صحار بحضور عدد من المكرمين وأصحاب السعادة ومشايخ وأعيان وأهالي ولاية صحار إضافة إلى المتسابقين وأولياء أمورهم.

وبدأ الحفل بتلاوة من القرآن الكريم ثم كلمة ترحيبية براعي الحفل والحضور بعدها قدمت فرقة الهلال الإنشادية فقرة إنشادية ثم القى الشيخ علي بن مبارك القاسمي كلمة لجنة التحكيم أبرز ما جاء فيها: “يشرفني في هذه الليلة الطيبة أن تكونوا بيننا لنحتفل في جو إيماني مبارك بين حفظة كتاب الله.

فيما يخص لجان التحكيم والتي قمنا بضبط أعمالها الموكلة إليها فإنها رصدت بالنسبة لأعداد المتسابقين والمتسابقات الذين تقدموا للمشاركة فيها تزايدا ملحوظا، فمع كثرة وتزايد اعداد المسابقات الراعية للقرآن الكريم في هذا الشهر المبارك إلا ان اعداد المتسابقين إلى هذا الخير في إزدياد عاما بعد عام، بل وقامت إدارة هذه المسابقة بتغذية بعض المسابقات الأخرى بأعداد كبيرة من المتسابقين كي تعم الفائدة على حفظ كتاب الله. لقد قمنا نحن في مشروع الإمام الشاطبي لتلاوة وتجويد القرآن الكريم وحفظه بتقييم مستوى المتسابقين في كل المستويات ذكورا وإناثا، ومما يسعدنا أن نبشركم به أن هذه المسابقة ساهمت وبشكل فاعل في خلق إنتاجية متميزة من حملة كتاب الله، بل وأسهمت في رفع ثقافة المجتمع في مجال القرآن الكريم تلاوة وتجويدا وحفظا. وأما من حيث التقييم وضبط مستوى المتقدمين للمسابقة فإن المشروع إعتمد ادوات ومعايير عالية الجودة لتحديد الفروقات وضبط مستوى المتسابقين ذكورا وإناثا كذلك إعطاء الملاحظات والتوصيات والتغذية الراجعة المناسبة لتطوير آداء المتسابقين وتجهيزهم لمسابقات القرآن المستقبلية. كما يهمني في هذا المقام الطيب أنا وكل المدربين والمدربات في مشروع الإمام الشاطبي والذين ساهموا في تحكيم وتقييم المتسابقين والمتسابقات أن نعبر عن خالص تقديرنا وعظيم تثميننا للجهود المخلصة التي تحققها إدارة مسابقة الشيخ محمد بن عبدالله المرشدي –رحمه الله- ولجان التنظيم وأهل وأصحاب المسابقة الذين بذلوا كل نفيس وغال ، فأثابكم الله وتقبل منكم هذا الخير وأعانكم على تمامه كما يحب ربنا ويرضى”.

كما القى أحد أشبال القرآن ونيابة عن زملائه المتسابقين كلمة أشبال القرآن وهو المنذر بن محمد الغيثي وهو أصغر خطيب في السلطنة بعد ذلك قام معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والإتصالات وراعي الحفل بتوزيع الجوائز والهدايا على المتسابقين الفائزين من مختلف المستويات وكذلك لجنة التحكيم واللجنة التنظيمية كما تم تكريم بعض الشخصيات التي ساهمت في إنجاح الأنشطة التي أسس لها فريق الهلال خلال الفترة الماضية، كما قام معالي راعي الحفل وعلى هامش المناسبة بتدشين الشعار الجديد لفريق الهلال وفي الختام قام عبدالله بن محمد المرشدي بتقديم هدية تذكارية لراعي الحفل.

تجدر الإشارة إلى أن مسابقة الشيخ محمد بن عبدالله المرشدي قد انطلقت في العام 1429 هــ، وأخذت ومنذ انطلاقتها مكانة مميزة بين الفعاليات المماثلة ولعل أبرز الدلائل هو إزدياد أعداد المتسابقين والمقبلين عليها من عام إلى آخر، فقد بلغ عدد المتسابقين هذا العام 289 متسابق ومتسابقة بمختلف المستويات تم تكريم المتفوقين منهم والأكثر تميزا منهم كما ويولي القائمون على المسابقة إهتماما كبيرا بها سعيا منهم لخدمة كتاب الله تعالى والمساهمة في تعزيز علومه بين كافة شرائح المجتمع.وأبرز أهداف المسابقة هي الإهتمام بكتاب الله تعالى حفظا وتلاوة وتجويدا وإثراء روح المنافسة بين أبناء الوطن على الإقبال عليه، إضافة إلى زيادة ربط الأمة بكتاب الله الذي هو مصدر عزتها ونهضتها.والشيخ محمد بن عبدالله المرشدي ـ رحمه الله ـ هو أحد أبرز علماء وفقهاء السلطنة من ولاية صحار فقد كان صاحب علم غزير فقيه حسن السيرة تواضع للصغير والكبيرومن بيت علم.

أحمد سالم

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *