ولد الشيخ للمفاوضين اليمنيين: حان وقت الحسم
الرئيسية » اخبار » ولد الشيخ للمفاوضين اليمنيين: حان وقت الحسم

المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد
المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد
اخبار عربى

ولد الشيخ للمفاوضين اليمنيين: حان وقت الحسم

أكد المبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد أن مشاورات السلام اليمنية تستكمل أمس السبت في الكويت أعمالها بعد أسابيع عديدة من الجلسات اليومية وأسبوعين من اللقاءات المكثفة مع القيادات اليمنية والإقليمية.

وأضاف ولد الشيخ أحمد في بيان صحفي أمس السبت “لقد حان وقت القرارات الحاسمة التي ستبرهن للشارع اليمني عن صدق نواياكم ومسؤولياتكم الوطنية. هذه القرارات سترتكز بشكل رئيس على قرار مجلس الأمن 2216 والقرارات ذات الصلة، مبادرة مجلس التعاون الخليجي وآلية تنفيذها ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني.

سنجتمع في الكويت لأسبوعين إضافيين سنركز خلالهما على تثبيت وقف الأعمال القتالية الكامل والشامل وتفعيل لجنة التهدئة والتنسيق واللجان المحلية بالإضافة إلى تشكيل اللجان العسكرية التي تشرف على الانسحاب وتسليم السلاح من المنطقة ” أ ” وفتح الممرات الآمنة لوصول المساعدات الإنسانية. وفي نفس الوقت، ستواصل لجنة السجناء والأسرى والمعتقلين عملها.

وجدد المبعوث الأممي تشديد المجتمع الدولي على ضرورة إطلاق سراح جميع الأسرى والمعتقلين في أسرع وقت ممكن. فالأولوية الآن لتثبيت وقف الأعمال القتالية وتحسين الوضع الإنساني والاتفاق على الترتيبات الأمنية لنتمكن من التطرق إلى كافة الموضوعات الأخرى.

وأضاف ” أجريت خلال الأسبوعين الماضيين اجتماعات مكثفة في اليمن والمملكة العربية السعودية وسلطنة عمان للبحث في المواضيع الأمنية والسياسية والاقتصادية والانسانية وتخللها أكثر من لقاء مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي والقيادات اليمنية ومعكم أنتم كوفود مشاركة في المشاورات بالإضافة الى ممثلي الأحزاب والقوى السياسية في اليمن“.

وتابع قائلا “المرحلة إذن دقيقة وحاسمة وتضعكم جميعا تحت مجهر الرأي العام اليمني والدولي. إن الأمم المتحدة وضعت تحت تصرفكم كل خبراتها السياسية والإدارية ودولة الكويت جندت مشكورة فريقا كاملا للدعم اللوجستي والأمني والسياسي. ولكن ذلك كله لا يكفي إن لم تبذلوا كل الجهود الضرورية لضمان الأمن والاستقرار في اليمن”.

وأضاف “استمعوا إلى أصوات النساء والرجال التي تنادي بالسلام، اعملوا على تحسين وضع المواطن وحقوق الإنسان وتحقيق طموحات الشباب اليمني؛ فالقيادات أفعال لا أقوال”.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *