#أسبانيا تبدأ حملة الدفاع عن اللقب بفوز قاتل على #التشيك - الوطن العربي
الرئيسية » اخبار منوعة » #أسبانيا تبدأ حملة الدفاع عن اللقب بفوز قاتل على #التشيك

جانب من مباراة اسبانيا والتشيك في اليورو
جانب من مباراة اسبانيا والتشيك في اليورو
أوروبا اخبار منوعة رياضة

#أسبانيا تبدأ حملة الدفاع عن اللقب بفوز قاتل على #التشيك

image_pdfimage_print

خطف المنتخب الاسبانى ثلاث نقاط غالية بعد الفوز القاتل على التشيك بهدف نظيف في المباراة، التي أقيمت بينهما بملعب البلدي تولوز ضمن منافسات الجولة الاولى بالمجموعة الرابعة لبطولة الامم الاوروبية لكرة القدم المقامة حاليا بفرنسا .

أحرز هدف المباراة الوحيد المدافع جيرارد بيكيه في الدقيقة 87 .

بهذه النتيجة حصل المنتخب الاسبانى على أول ثلاث نقاط بالمجموعة ليتساوى مع المنتخب الكرواتى الذي فاز على تركيا أمس .

جاءت المباراة قوية من جانب المنتخب الاسبانى الذي سيطر على مجريات اللقاء من البداية بفضل تحركات الثلاثى فابريجاس وانيستا وديفيد سيلفا في منتصف الملعب .

في الوقت الذي اعتمد فيه المنتخب التشيكى على الهجمات المرتدة السريعة والكرات الطولية لاستغلال تقدم لاعبى أسبانيا للامام .

وتألق الحارس التشيكى بيتر تشيك في الدفاع عن مرماه وأنقذ العديد من الفرص التي كان أخطرها من موراتا الذي تلقى عرضية أرضية من سيلفا ليجد نفسه في وجه الحارس ووضعها في جسده .

وسيطر الماتادور الاسبانى ” حامل اللقب “على مجريات اللقاء كاملا وتنوعت هجمات ما بين الاعتماد على الاطراف أو الاختراق من المنتصف بالاضافة إلى التسديد من خارج منطقة الجزاء من انيستا وبوستكتس .

وشهدت احداث الشوط الأول مشهدا غريبا عندما سقط موراتا على الجانب الايمن محاولا اللحاق بالكرة قبل خروجها لوكنه اصطدم بحكم الراية وأسقطه على الارض أيضا .

وفى الشوط الثانى لم يختلف الأمر كثيرا حيث سيطر الماتادور الاسبانى على مجريات الشوط كاملا ولاحت له أكثر من فرصة للتسجيل وأهدر لاعبوه الذين سيطروا على الكرة معظم أوقات الشوط أمام المرمى من الكانتارو وموراتا و جوردى البا .

وكاد المنتخب التشيكى أن يفاجئ الجميع بهدف من هجمة مرتدة سريعة انقذها فابريجاس من على خط المرمى ببراعة شديدة .

وفى الدقائق الاخيرة ضغط المنتخب الاسبانى بقوة في محاولة لاحراز هدف الفوز حتى تمكن بيكيه من ترجمة عرضية انيستا الرائعة محرزا الهدف القاتل في الدقيقة 87.

Print Friendly

أحمد علي

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *