15 نوعاً من#الأطعمة لا تضعها أبداً في #الثلاجة - الوطن العربي
الرئيسية » منوعات » صحة » 15 نوعاً من#الأطعمة لا تضعها أبداً في #الثلاجة

حفظ الأطعمة بالثلاجة
حفظ الأطعمة بالثلاجة
صحة منوعات

15 نوعاً من#الأطعمة لا تضعها أبداً في #الثلاجة

image_pdfimage_print

رغم أنه من الطبيعي جدا أن يفكر الناس في حفظ الأطعمة بالثلاجة لحمايتها من التلف، إلا أن هناك بعض الأطعمة حذر خبراء التغذية من وضعها في الثلاجة حفاظاً عليها.

وإليكم فيما يلي قائمة تحتوي على 15 نوعاً من الأطعمة التي يجب ألا توضع أبدا في الثلاجة، حسب ما جاء في موقع “هيلثي ليو” المعني بأخبار الصحة:

1. الموز
حتى يظل الموز محتفظاً بعناصره الغذائية المفيدة جداً للجسم، يجب الاحتفاظ به خارج الثلاجة حتى ينضج تماماً لأن درجات الحرارة المنخفضة تبطئ عملية نضج الموز، وذلك وفق جمعية الإنتاج والتسويق الكندية.

2. البطاطا
اتفق جميع مزارعي البطاطا في مقاطعة ألبرتا بكندا على أنه ينبغي الاحتفاظ بالبطاطا في مكان بارد، جاف ومظلم خارج الثلاجة، لأن درجات الحرارة شديدة الانخفاض يمكن أن تحول النشا إلى سكر بسرعة أكبر. كما نصحوا بعدم وضع البطاطا في أكياس بلاستيكية لحفظها وإنما في صندوق من الورق المقوى جيد التهوية.

3. البصل
وضع البصل داخل الثلاجة يساعد في تلفه وتعفنه، حسب ما خلصت إليه الجمعية الوطنية للبصل فى الولايات المتحدة، لذا يجب أن يبقى البصل بقشرته معرضاً للهواء خارج الثلاجة، أما إذا نزعت قشرته لأي سبب من الأسباب فيجب الاحتفاظ به داخل وعاء مغطى بالثلاجة.

4. الأفوكادو
لا يجب وضع الأفوكادو بالثلاجة إلا إذا كان تام النضج، فالبرودة الشديدة تعيق عملية نضجه.

5. الثوم
وضع الثوم في الثلاجة يتسبب في تلفه وتعفنه، والغريب أن مظهره الخارجي لا يتغير وإنما تكون الصدمة عندما يتم تقطيعه لأنه يكون متعفنا من الداخل.

6. الخبز
الثلاجة تسرّع من عملية جفاف السوائل الموجودة بالخبز، فالبرودة تحرمه ليونته وتجعله قاسياً صعب المضغ، لذا ينصح بعدم الاحتفاظ به في الثلاجة حفاظا عليه.

7. القهوة
الثلاجة ليست المكان المناسب للاحتفاظ بحبوب القهوة والفول اليابس فكلاهما يحتاج إلى مكان جاف، بارد ومظلم للاحتفاظ بمذاقه ونضارته، أما إذا كانت لديك كميات كبيرة من القهوة تريد المحافظة عليها لوقت طويل فعليك تجميدها في أكياس محكمة الغلق، حيث يمكنك تخزينها لمدة تصل إلى شهر.

8. الطماطم “البندورة”
الاحتفاظ بثمار الطماطم في الثلاجة يفقدها مذاقها الرائع كلنا نحب الطماطم لمذاقها، بالإضافة إلى أن البرودة توقف عملية نضج تلك الثمار. وعملية النضج كما نعلم جميعا هي التي تضفي على الطماطم المزيد من الطعم والنكهة.

كما أن درجة الحرارة المنخفضة في الثلاجة تغير من نسيج الطماطم، لذا ينصح الكاتب هارولد ماك جييز في كتابه الغذاء والطبخ بالاحتفاظ بالطماطم في سلة على طاولة المطبخ.

9. العسل
يمكن الاحتفاظ بالعسل للأبد شرط إبقائه في وعاء محكم الغلق، لذا فإن وضعه في الثلاجة لا معنى له لأنه من المواد الغذائية المحفوظة بشكل طبيعي.

وعلاوة على ذلك فإن وضعه في الثلاجة يسرع من عملية تبلور السكر داخله الأمر الذي يجعل تناوله أو استخدامه غاية في الصعوبة.

10. البطيخ
ليست هناك حاجة لوضع البطيخ في الثلاجة حال عدم فتحها، حيث أثبتت الأبحاث أن تخزين البطيخ في درجة حرارة الغرفة يحافظ على مستويات المواد المضادة للأكسدة داخلها.

كما أكدت الأبحاث والتي أجرتها وزارة الزراعة الأميركية “USDA”، أنه يفقد أيضاً محتواه من البيتا كاروتين والمسؤول عن لونه ونضارته والذي يتحول في الجسم إلى فيتامين أ، لذا ينصح بالاحتفاظ به خارج الثلاجة إذا كان كاملا وحفظه بالثلاجة عند تقطيعه مع ضرورة تغطيته.

11. اليقطين “القرع العسلي”
لا ينبغي مطلقاً وضع اليقطين داخل الثلاجة، إنما يجب حفظه في مكان جاف، مظلم وجيد التهوية.

12. زيت الزيتون
تخزين زيت الزيتون في الثلاجة يجعله مكثفا، لذا فهي ليست مكانه المناسب وإنما ينبغي وضعه في مكان بارد، مظلم.

13. الريحان
البرودة الشديدة تسرع من عملية ذبول الريحان، كما أنه يمكن أن يتأثر بروائح الأطعمة الأخرى داخل الثلاجة. لذا فأفضل الطرق للحفاظ عليه هو إبقاؤه على طاولة المطبخ داخل كوب من الماء العذب مثل الزهور تماماً.
كما تنصح خبيرة فنون الطهي مارثا ستيوارت بتجميده للاحتفاظ به لفترات أطول.

14. الفواكه ذات النواة القاسية
تماما مثل الطماطم وغيرها من الأطعمة، فإن الاحتفاظ بثمار الكيوي، المشمش، المانجو، الخوخ والدراق في الثلاجة يمكن أن يوقف عملية نضوجها، كما أنه يفقدها عناصرها الغذائية، لذا ينصح بالاحتفاظ بها في مكان بارد وجاف بالمطبخ.

15. زبدة الفول السوداني
بخلاف المربي، يجب عدم الاحتفاظ بزبدة الفول السوداني في الثلاجة، لأن البرودة يمكن أن تساعد على جفافها حتى يصعب تناولها، لذا ينصح بإبقائها في مكان، جاف وبارد حتى تظل سلسة، لينة وجاهزة للاستعمال.

Print Friendly

أحمد سالم

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *