العقل المدبر لانقلاب تركيا استغل حفل زفاف
الرئيسية » اخبار » العقل المدبر لانقلاب تركيا استغل حفل زفاف

انقلاب تركيا
انقلاب تركيا
اخبار اخبار منوعة عالم

العقل المدبر لانقلاب تركيا استغل حفل زفاف

بدأ الكشف عن القيادات العسكرية التي شاركت في محاولة الانقلاب في تركيا، وفي هذا السياق ذكرت وسائل الإعلام أن العقل المدبر للمؤامرة هو القائد العام السابق للقوات الجوية، أكن أوزتورك.

أوزتورك الذي كان من المقرر أن يُحال للتقاعد في 30 أغسطس 2016، اتفق خلال الأيام الماضية مع عدد من الضباط والقادة الذين كانوا يستعدون للإحالة إلى التقاعد للقيام بالانقلاب.

ونشر موقع سي إن إن تورك خبراً يتحدث عن تفاصيل الانقلاب وكواليسه، لكن نقطة مهمة تثير الانتباه كانت تواجد كبار قادة القوة الجوية المتمركزين في مدينة إسكشهير وسط البلاد قرب مدينة إسطنبول لحضور حفل زفاف ابنة قائد قوات الدفاع الصاروخي ألهان جانفير.

توقيت هذا الحفل كان مهماً وحساساً للجنرال أوزتورك، الذي تغيب عن الحفل ليقوم بقيادة الانقلاب.
وما شجعه أكثر على دخول هذه المخاطرة الانقلابية هو حصوله على ضمانات بأنه سيتولى رئاسة الأركان إن نجح الانقلاب، وذلك كونه صاحب الرتبة العسكرية الأعلى من بين الانقلابيين.

وأشارت القناة إلى أن الانقلابيين أرسلوا طائرتين من قاعدة إنجرليك لمساندة طائرات F16 التي جابت سماء أنقرة وإسطنبول وهو ما ساهم في تحليقها لساعات طويلة.

وقامت العناصر الانقلابية باقتحام حفل الزفاف، واعتقلت قائد القوات الجوية عابدين أونال، وكبار الضباط الذين كانوا يحضرون حفل الزفاف. وعن مصيرهم، ذكر رئيس الوزراء أنه لا يوجد أي قلق وأن الوضع تحت السيطرة.

الى ذلك، أعلنت مصادر أمنية توقيف قائد عام الجيش الثاني اللواء، آدم حدوتي، ورئيس أركانه عوني آنغون، وقائد الجيش الثالث الجنرال إردال أوزتورك على خلفية محاولة الانقلاب.

واعفى وزير الداخلية أفكان آلا، الأميرال هاكان أوستام، من قيادة خفر السواحل.

وتم توقيف الجنرال يونس كوتامان، قائد لواء الكوماندوز الـ49 في ولاية بينغول، والجنرال إسماعيل غونيشار، قائد لواء الكوماندوز الثاني في ولاية بولو، وقائد حامية مضيق جناق قلعة، الأميرال سيردار أحمد كوندوغدو، وقائد حامية باليكسير الجنرال محمد آق يورك.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *