الكويت.. السجن لدشتي بتهمة "الإساءة" للسعودية والبحرين
الرئيسية » اخبار » الكويت.. السجن لدشتي بتهمة “الإساءة” للسعودية والبحرين

عبد الحميد دشتي
عبد الحميد دشتي
اخبار خليجي

الكويت.. السجن لدشتي بتهمة “الإساءة” للسعودية والبحرين

قضت محكمة كويتية غيابيا، أمس الأربعاء، بسجن النائب في مجلس الأمة عبد الحميد دشتي، 14 عاما وستة أشهر، وذلك بتهمة الإساءة لكل من السعودية والبحرين.

وعاقبت محكمة الجنايات دشتي، بالسجن 11 عاما وستة أشهر بعد إدانته بتصريحات مسيئة للسعودية، كما أصدرت حكما بسجنه ثلاث سنوات مع الشغل والنفاذ بتهمة الإساءة للبحرين.

وتعتبر هذه الأحكام أولية، إذ يعطي القضاء الكويتي المتهم ثلاث درجات للتقاضي. ويستطيع دشتي استئناف هذه الأحكام خلال شهر.

وكان عدد من النواب الكويتيين وجهوا انتقادات “حادة” لدشتي على خلفية تصريحات مسيئة للسعودية، متهمين إياه بتنفيذ “أجندات خارجية” لخدمة مصالح إيران في المنطقة. وطالبوا الحكومة باتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

وعبرت الحكومة عن رفضها، على لسان وزير خارجيتها الشيخ صباح الخالد، الإساءة للسعودية ودول مجلس التعاون الخليجي، واعتبرتها إساءة للكويت.

وكانت وزارة الخارجية الكويتية رفعت شكوى قضائية ضد دشتي بعد ظهوره على الفضائية السورية في 24 فبراير الماضي، واتهم حينها السعودية بمساعدة الإرهاب.

يذكر أن مجلس الأمة الكويتي رفع الحصانة البرلمانية عن دشتي، بطلب من النيابة ووزارة الخارجية، بتهم عدة على رأسها الإساءة للسعودية والبحرين والتعرض للقضاء الكويتي.

وفر دشتي خارج الكويت، منذ عدة أشهر، خوفا من إلقاء القبض عليه بعد إصدار النيابة الكويتية أمرا بضبطه وإحضاره.

ويعرف عن دشتي تأييده الشديد للرئيس السوري بشار الأسد وانتقاده للحرب في اليمن.

وكان مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي تداولوا، مقطعا مصورا من حديث لدشتي، في اجتماع بالعاصمة السورية دمشق استمر من 19 إلى 20 مارس، يمجد خلاله الرئيس السوري بشار الأسد وحزب الله اللبناني والمرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، ويتوعد من يعادونهم.

وامتدح دشتي دور حزب الله اللبناني في سوريا، كما عبر عن شكره لحكومة روسيا والرئيس فلاديمير بوتن على نفس الدور.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *