الرئيسية » منوعات » منوعـــات » 300 ألف دولار للتغيير من الزي الأيسر إلى الأيمن
التغيير لا يكاد يظهر بين الزيين
التغيير لا يكاد يظهر بين الزيين
منوعـــات منوعات

300 ألف دولار للتغيير من الزي الأيسر إلى الأيمن

تعرض قائد للشرطة بإحدى المقاطعات في لوس أنجليس بالولايات المتحدة، إلى موجة من الانتقادات، بعد اتخاذه قرارا بمئات الآلاف من الدولارات لتغيير أبازيم “مشابك” أحزمة بناطيل الشرطة من اللون الفضي إلى الذهبي.

إلى هنا يبدو الأمر غريبا، إلا أن الأغرب هو أن هذا التغيير البسيط سيكلف ميزانية المقاطعة 300 ألف دولار أميركي، الأمر الذي أثار حفيظة السكان من دافعي الضرائب.

ودافع جيم ماكدونيل، قائد شرطة المقاطعة، عن هذا التغيير، وقال إنه سيجعل رجال الشرطة يبدون أكثر مهنية خلال تأدية عملهم، كما يمكن أن يساعد الموظفين ليكونوا أكثر أمانا.

وقال ماكدونيل إن تغيير “أبازيم” أحزمة بناطيل رجال الشرطة في المقاطعة من الفضي إلى الذهبي جاء من أجل مطابقتها مع مقاطع ذهبية أخرى في الزي، مثل دبابيس ربطة العنق، وشارات النجمة السداسية على أطراف أكمام القمصان.

ومن المعروف أن أموال دافعي الضرائب بالولايات المتحدة لا تنفق على مثل هذه الأنواع من الأدوات التي تعتبر كمالية، وتحتم على الشرطي أن يدفع ثمنها من جيبه الخاص إن أراد استخدمها.

وأثارت الخطوة انتقادات بعض المسؤولين في المقاطعة، إذ وصفوها بأنها “سوء استخدام للمال العام”، لا سيما أنها تأتي في وقت يعاني قسم الشرطة من مشكلات أساسية أكثر أهمية من مظهر رجال الشرطة في الشارع.