50 قتيلاً من المتمردين في معركة "حرض" باتجاه "صعدة"
الرئيسية » اخبار » 50 قتيلاً من المتمردين في معركة “حرض” باتجاه “صعدة”

الجيش اليمنى
الجيش اليمنى
اخبار عربى

50 قتيلاً من المتمردين في معركة “حرض” باتجاه “صعدة”

قال مصدر عسكري بالعمليات الحربية بالمنطقة الخامسة في الجيش اليمني، إن 50 من ميليشيات الحوثي وصالح و9 من أفراد الجيش الوطني سقطوا جراء المواجهات العنيفة باليوم الأول للعملية العسكرية التي تنفذها قوات المنطقة العسكرية الخامسة بمساندة التحالف العربي في منطقة حرض بمحافظة ‫حجة، التي تواصل تقدمها باتجاه عُمق مديرية حرض، قُبالة منفذ الطوال الحدودي السعودي، حيث تتحصن الميليشيات فيها.

وأوضح المصدر العسكري بعمليات المنطقة أن المعارك العنيفة استمرت طوال يوم الخميس وتجددت في الساعات الأولى من صباح أمس الجمعة، وقامت مدفعية الجيش بقصف تحصينات الميليشيات بالمدفعية الثقيلة، كما قصفت طائرات دول التحالف مواقعهم خلف الجمرك القديم ووسط تحليق مستمر للطائرات لتقديم الدعم للقوات الحكومية.

وأضاف أن المقاتلات استهدفت تعزيزات للميليشيات فى منطقة العند التابعة لمديرية مستبأ جنوب شرق حرض، كانت في طريقها لتعزيز الميليشيات في جبهة حرض، وتم تدمير التعزيزات، وشوهدت النيران مندلعة بالآليات، وأشارت قيادة المنطقة في صفحتها على الفيس بوك إلى مقتل صحفي وإصابة اثنين أثناء تغطيتهما لمعارك أمس الأول الخميس.

وكشف المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة مصرع القيادي الحوثي محمد يحيى الداوودي بجبهة حرض في مواجهات الخميس، مع قوات الجيش الوطني، لافتاً إلى أن شهود أكدوا وصول 30 جثة من ميليشيا الحوثي إلى مديرية وشحة.

وكانت قوات الجيش التابعة للمنطقة العسكرية الخامسة قد بدأت صباح الخميس عملية عسكرية واسعة في جبهة حرض بمحافظة حجة وهاجمت القوات مساندة بغطاء جوي لطائرات التحالف والأباتشى مواقع وتحصينات الميليشيات واستطاعت تحرير أجزاء كبيرة من المدينة ومنطقة الجمرك القديم الذي كانت تستخدمها الميليشيات كملاذ للحماية من قصف الطائرات وتحاصر القوات الآن مركز المدينة الذي فرت إليه الميليشيات وتمركزت داخل المساكن.

وواصلت المدفعية السعودية قصفها لبعض المخابئ والأوكار التابعة لميليشيات الحوثي وصالح، بالقرب من منطقة “الخوبة” المتاخمة للحدود، وسط تمشيط مستمر لطائرات الأباتشي على طول الحدود السعودية ـ اليمنية.

وائل فتحى

اضف تعليق

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *